ارتفاع ضغط الدم أعراضه وأسبابه وعلاجه بالتفصيل

في هذا المقال نتكلم عن اعراض ارتفاع ضغط الدم والاسباب المحتملة لحدوث ضغط الدم المرتفع ونتحدث عن علاج ارتفاع ضغط الدم بالأدوية والعلاجات المختلفة والاعشاب والتغذية والمزيد

ارتفاع ضغط الدم -2

ارتفاع ضغط الدم

ضغط الدم هو قوة دفع الدم الذي يضخه القلب داخل الأوعية الدموية أثناء توصيله لكافة أجهزة الجسم وأنسجته فيما يعرف بالدورة الدموية.

بداية الدورة الدموية مع انقباض العضلة القلبية  ليندفع الدم بقوة  فينتقل بدوره من القلب إلى الشريان المسمى بالشريان الابهر أضخم الشرايين في جسم الإنسان

ومنه يندفع الدم  إلى بقية شرايين الجسم، ثم ينبسط القلب ثانية ليسمح بامتلائه بكمية جديدة من الدم لينقبض من جديد إلى الشريان الأبهر مرة أخرى .

معدل ضغط الدم الطبيعي

ضغط الدم الطبيعي من الضروري ان يكون  ما بين  120\80.قراءة ضغط الدم مكونة من رقمين الاول اكبر من الثاني
اذا ارتفع الضغط عن  120\80 يؤدي الي اجهاد العضلة القلبية والكليتين وقد يتضاعف ويؤدي الي سكتة في الدماغ

وكذلك العقم عند الرجال لأنه يؤثر علي ضغط الخصيتين مما يؤدي الي تدميرهما.

خطر ارتفاع ضغط الدم:

ارتفاع ضغط الدم الشرياني يعد احد أكثر الأمراض القلبية شيوعاً وأخطرها على أعضاء الجسم ويطلق عليه  ”القاتل الصامت”

لأنه لا يظهر له  اعراض  مميزة، ويمكن الاصابة به لسنوات عديدة دون الشعور به. ولكن هناك اعراض يجب فيها التدخل الفوري وهذه الأعراض هي:

صداع ونوبات صرع والم في الصدر وايضا ضيق التنفس

وكذلك التورم الناتج من تجمع السوائل تحت الجلد

وايضا نزيف الانف الفجائي دون اي سبب

أعراض ارتفاع ضغط الدم العامة:

هناك العديد من الأعراض التي يشعر بها مصاب ضغط الدم المرتفع مثل:

الصداع المستمر او المزمن فالصّداع احد أهم وأول أعراض ارتفاع ضغط الدم

دوخة وفقدان للوعي واحدة من الأعراض المُصاحبة لارتفاع ضغط الدم وبداية فقدان الوعي تظهر في المراحل المتقدمة فقط

...

شّعور المريض بالغثيان دائما ، بسبب ان معدة المريض هي أوّل ما يتأثر بارتفاع ضغط الدّم.

آلام شّديدة في مؤخّرة الرّقبة .

إحساس بالإجهاد الشّديد، والكسل والتعب بشكل مستمر

شّعور دّائم بالتوتّر،  وعدم الاستقرار في الحالة المزاجية

إصابة الاذنين بطنين دائم او علي فترات متقطعة ومتقاربة

و من الأعراض التي تصاحب مريض ارتفاع ضغط الدم الإصابة بنزيف دائم في الأنف.

الارتعاشات التي تصيب عضلات الجسم المختلفة مما يؤدي الي عدم مقدرة مريض ارتفاع الضغط من السيطرة علي جسمه

حدوث تسارعٍ شديدٍ في نبضات اقلب، بسبب  خلل الانقباضات والإنبساطات.

عدم وضوح الرؤية (زغللة) تتأثر الرّؤية كثيراً عند  المريض الذي يعاني من ارتفاع ضغط الدم بفعل  الضّغط الواقع على العصب البصريّ وتأثيره علي الشبكية بشكل مباشر .

شعور مريض ارتفاع ضغط الدّم بهمدان وثقلٍ في جسمه ، واجهاد في التحكم  بأعضائه.

التهابٍ شديدٍ في المسالك البوليّة، وذلك نتيجة  الزيادة في تركيز الأملاح في البول عن المعدل الطبيعي ممّا يؤدّي إلى احمرار في لون البول مع شّعور المريض بحرقان أثناء عملية التبوّل.

اصابة الاطراف بتورم وخاصة الأطراف السفلية ومن المضاعفات ايضا لمريض ضغط الدم  الإصابة بفشل كلوي نتيجة ارتفاع ضغط الدم المتكرر لان الاملاح العالية تضغط علي الكليتين مما يضعفهما

أسباب ارتفاع ضغط الدم

وهناك الكثير من العوامل التي تُؤدي إلى حدوث الإصابةبــ ارتفاع ضغط الدم ، منها قد يكون السبب الاساسي عيوب خلقيّة في عضلة القلب

أمراض الكلى و ارتفاع ضغط الدم :

قصور الكليتين يؤثر بالسلب علي ضغط الدم فيؤدي الي ارتفاعه

الأورام التي تصيب الغدّة الكظرية و ارتفاع ضغط الدم :

الغدّة الكظريّة هي الغدّة الهرمونيّة التي تقع فوق الكلى، وتفرز  أنواعٍ مُختلفة من الهرمونات: مثل هرمون كورتيزول، والدوستيرون والهرمونات الجنسيّة. وفي حالة حدوث ورّم في الغدّة الكُظريّة فإنّ نسبة هرمون الدوستيرون تتغير وتختل وهو هرمون مسؤول عن تنظيم النسبة الطبيعية للصّوديوم والأملاح في الدّم، الأمر الذي يؤثّر على ضغط الدّم فيرتفع.

تناول أدوية وارتفاع ضغط الدم :

تؤثر بالسلب  على استقرار الضغط مدّة طويلة،  مثل اقراص منع الحمل، حبوب التخسيس ، أدوية البرد كما ان هناك أدوية  تحتوي على نسبة عالية من الكورتيزون، أو اقراص كورتيزون، وأدوية الصّداع النّصفي وكثرة تناول المُسكّنات وايضا المضادة للالتهابات

الإكثار من المشروبات المنبهه:

التي تنبه الاعصاب،مثل القهوة والشّاي، وادمان  المُخدّرات، كالكوكايين والفيتامينات و شرب الخمور التي تنشط إفراز هرمونات في الجسم، ارتفاع ضغط الدم بسبب كثرتها  عن الحدّ الطّبيعي

وايضا من الاسباب الخطرة مثل

التّدخين و ارتفاع ضغط الدم :

يرفع التّدخين الضغط في الدّم بشكل سريع، وينخفض بزوال النيكوتين من الدّم بالإضافة الي  الموادّ الموجودة في التّبغ تترسّب في شّرايين المصاب  و تُضيّق مجري الدم فيحتاج القلب إلى قوّةٍ كبيرة  لضخّ دّم كافي إلى كل  الجسم، وبالتّالي يرتفع الضّغط في الدم عن المستوى الطّبيعي.

كثرة التّوتر و ارتفاع ضغط الدم :

وخاصة ذلك المصحوب بطرق التهدئة  الضّارة، مثل التّدخين وشرب الخمور أو تناول الأكل بشراهة،

فالتّوتر مثل التّدخين،يعمل على زيادة  الضغط في الدّم بشكل مفاجئ ليزول بعدها بزوال السبب

الاختلال في  نسب أملاح الصّوديوم والبوتاسيوم:

فالأطعمة  التي تحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من الصّوديوم تعمل على ارتفاع الضّغط نتيجة  لاحتباس الماء الزّائد في الجسم

أمّا نقص البوتاسيوم، والذي يعمل على معادلة كمّية الصّوديوم في الجسم وتنظيمها، يعطي الفرصة لأملاح الصّوديوم أن تتراكم و تخزّن الماء بشكلٍ عشوائيٍّ في الخلايا.

زيادة  الوزن:

احد اهم المسببات في كثير من المشاكل الصحية لان القلب يجهد لضخ الدم الي كافة اجهزة الجسم فيزداد الضغط علي جدران الشرايين

أنواع مؤشرات ارتفاع ضغط الدم مقارنة بالقراءات

انواع مرض ارتفاع ضغط الدم

ضغط الدم الطبيعي:

يكون اقل من 120/80 مم زئبق

المرحلة التي تسبق ارتفاع ضغط الدم:

يتراوح فيه ضغط الدم الانقباضي من 120 إلى 139، قراءة ضغط الدم  الانبساطي: من 80 إلى 89.

المراحل الأولية من مرض ارتفاع ضغط الدم:

يبلغ الضغط الانقباضي 140/159، والضغط الانبساطي 90/99.

المرحلة الثانوية من ارتفاع ضغط الدم:

يعانى مريض ضغط الدم  المصاب به من مضاعفات عديدة، ويصل ضغط الدم الانقباضي 160 أو أكثر، وضغط الدم الانبساطي: 100 أو يزيد.

علاج مرض ارتفاع ضغط الدم

طبيا عن طريق ( الادوية والعقاقير ) منها:

العلاج  بالثيازيد والادوية المدرة للبول:

فهي تساعد في إخراج الماء والصوديوم عن طريق الكلىيتين، وبالتالي تقليل كمية الدم، فيؤدي الي انخفاض  ضغط، الدم  ومن أشهرها : دواء  “هيدروكلوروثيزايد” وايضا “كلورثاليدون”.

 الأدوية التي تحتوي علي مثبطات البيتا “Beta blockers”:

ومن أمثلتها  عقار الأتينولول، وهى تساعد في تخفيف الاجهاد على القلب وتساعد علي تمديد الأوعية الدموية، وتجعل القلب ينبض  بشكل بطئ  وقوة أقل مع مراعاة الا يتم وصفها بمفردها، ولكن يجب وصفها مع عقاقير آخري

المثبطات للأدوية المحولة لأنزيم الأنجيوتينسين “ACE inhibitors”:

مثل دواء  كابتوبريل وإينالابريل وليزينوبريل، وهى تساهم في تعزيز تمدد  الأوعية الدموية عن طريق منع تكون اي من  المواد الطبيعية التي ينتجها جسم المريض وتتسبب في ضيقها.

 ادوية حاصرات مستقبلات الأنيجوتينسين 2:

مثل عقار كانديسارتان ولوزارتان، وهو الحل الأول لمرضى الكلى الذين يعانون من  ارتفاع ضغط الدم.

حاصرات قنوات الكالسيوم:

مثل دواء  أملوديبين ودلتيازيم، وهى تساعد في تمدد عضلات الأوعية الدموية، وإبطاء معدل نبضات  القلب، وهى قد تكون من الادوية  الأفضل لكبار السن الذين يعانون  من ارتفاع ضغط الدم.

العقاقير  المثبطة لأنزيم الرينين:

مثل عقار “Aliskiren”، ويعمل علي تبطئ هذا الدواء إنتاج أنزيم الرينين من الكلى ، وهو يساهم في رفع ضغط الدم، ولكن مشكلته ان هذا العقار يزيد من فرص الإصابة بالسكتة الدماغية.

علاج ارتفاع ضغط الدم طبيعيا:

اتباع الحمية  الغذائية صحية وكذلك الحد من تناول الملح.

الممارسة الرياضية بانتظام

الإقلاع عن التدخين.

الامتناع  عن تناول الكحوليات والخمور.

المحافظة علي الوزن الصحي والتخلص من الوزن الزائد .

الابتعاد عن مسببات القلق والتوتر والضغوط النفسية

علاج ارتفاع ضغط الدم بالغذاء

بعض الأطعمة والمشروبات لخفض ارتفاع ضغط الدم كشفت بعض التقارير مؤخرا  أن هناك بعض الأغذية التي تساعد في خفض ضغط الدم المرتفع مثل:

الالبان وخاصة منزوعة الدسم والسبانخ وبذور عباد الشمس والبقوليات والبطاطس المسلوقة والموز وفول الصويا والشوكولاتة السوداء .

كما اظهرت الأبحاث عن مجموعة من الاطعمة والمشروبات التي تخفض ضغط الدم المرتفع، وتشمل:

منقوع  الكركديه  وعصير البنجر وبياض البيض والزبادي والبطيخ.

ومن الاشياء العجيبة التي اظهرتها دراسة كندية أن التصدق على الأقارب يخفض ضغط الدم بفاعلية تماثل قوة الأدوية.

يمكنك مشاهدة الفيديو التالي لمزيد من التوضيح عن ارتفاع ضغط الدم

مع تحيات ادراة موقع التحاليل الطبية
اذا كان لديك استفسارات لا تتردد
فنحن في خدمتك

 

4 تعليقات

  1. بدون اسم 13 أغسطس، 2016
    • dr omer 15 أغسطس، 2016
  2. ايمن المصرى 7 يوليو، 2016
    • dr omer 7 يوليو، 2016

اترك تعليق حول المقال او اسال عن تحليل